Fri. Dec 4th, 2020

Britishey Training Centre

Teacher Training & ELT Services

ليالي الحجر

1 min read

وتمر الأيام والليالي في مشفى الحجر وأنا سجين أربعة جدران وأسير لحظات مؤلمة

أناس وقفوا إلى جواري و آنسوا وحشتي
وآخرون أسعدهم مصابي فسلوا خناجرهم وأعملوا في الطعان ضربة تلو الأخرى

فلا الذى واساك كان بقادر على أن يزيح همك ولا الذى سدد إليك الطعنات نجح في أن ينسيك مصيبتك

فمن المصاب ما تهون معه كل مصيبة ومن الوجع ما يتلاشى معه كل ألم

Leave a Reply

%d bloggers like this: